شباب بتحب مصر

  • حبيبي .. - حبيبي يا مزيج الرضاب و الدموع يا انصهار المهج كـ الشموع يا درب أسيره دون رجوع لا تتركني لنفسي لا تتركني للظنون لا تتركني للاشتياق يشعل بقلبي الجن...
    قبل 6 أشهر
  • إلى. . حبيبي - اليوم يمر عامين كاملين على زواجنا .. فى الحقيقة حاولت البحث عن عبارات حب وكلمات ثناء أهديها اليك بهذة المناسبة لكننى تراجعت وفضلت أن أكتب كل ما يخطر ببا...
    قبل عامين (2)
  • بيت الراحة - إذا كان ظنك يسيء إلى عقلك وبلدك حين يعتبر مصر خالية من حرية التعبير بلا مقصلة متربصة بعنقك الضعيف ، وبلا قوانين مطاطة في ظاهرها بياض حمامة السلام وباطنه...
    قبل 7 أعوام

بحث هذه المدونة الإلكترونية

السبت، 12 فبراير، 2011

مشهد من ميدان الحرية ميدان الشهداء ميدان التحرير

اللى مش موجود فى ميدان التحرير .. هشرحلك هنا المكان .. المكان هنا .. أجمل مكان فى مصر .. بل أروع مكان فى مصر .. تجد الفقير والغنى جنباً إلى جنب يتقاسمون رغيف العيش .. وتجدهم يهتفون بكل قوى تحيا مصر .. تجد المسلم مع المسيحى يدا فى يد واحدة تطالب بهدف واحد وهو إسقاط النظام ميدان الحرية ميدان الشهداء .. نحن فى أيام تاريخية يتحدث عنها العالم منبهراً مما يرى فى المصريين وفى الموجودين فى ميدان الحرية .. إدعوا لنا إن لم تستطيعوا أن تصلوا إلينا .. فى ميدان الحرية ..
عندما تدخل الميدان ... تجد أخوانك المرابطين فى الميدان يهتفوق لك ..
أهلا أهلا يا أهالينا .. الحرية ليكوا ولينا
والجدع جدع .. والجبان جبان .. إحنا يا جدع .. بايتين فى الميدان
حلو يا حلو .. مبارك شعبه حلو
دلعو يا دلعو .. مبارك شعبه خلعه
أهلا أهلا بالأحرار .. اللى إنضموا للثوار
أهم أهم أهم المصريين أهم
دولا عصابة بلطجية دولا باعو كل حاجة واحنا ما بنبعش حاجة احنا ما بنبعش مصر
دولا مين واحنا مين دولا حاجة واحنا حاجة دولا باعو كل حاجة دولا باعو الجلابية والوطن والبندقية

بعد دخولى للميدان سرعان ما إندمجت مع الموجودين وخصوصا الشباب واخدنا نتحدث عما يحدث فى الخارج بصفتى لسه واصل الميدان وجديد على المرابطين واخذت أشرح لهم كل المواقف بحماسة ثم إنتهيت معهم وأستاذنتهم .. واخذت أتجول فى الميدان وأنا أنظر فى الوجوه أسر كاملة ورجال عواجيز وأطفال صغار ودكتور يكنش الشارع وشاب مهندم يلم من وراءه الزبالة فى كيس مكتوب عليه تبرعوا لحسنى مبارك .
شاب يرسم علم مصر ويكتب فليسقط النظام وشاب آخر لا يتعدى عمره الـ 14 عاما يرفع لافتة مكتوب عليها فاضلك ظلطة وتطلع بره ورجل معه بعض الخبز يمر على الناس ويوزع الأكل عليهم ووجدت شابا معاقا على كرسى متحرك ونظرت اليه فى عطف واخذته فى حضنى وقبلت رأسه ثم وجدت مظاهرة للبنات تقودها بنت والدموغ تغرق عينينها وتهتف تحيا مصر ويسقط النظام
ونظرت حولى فى المكان وجدت رجل الأزهر يقف مع القس وأكبر شئ لفت نظرى فى هذا المكان الجميل ميدان الحرية أنه عندما تنظر لأى شخص أمامك تجد نفسك تبتسم له ..
المصريين هنا هم المصريين الذين طالما سمعنا عنهم وطالما حلمنا بهم وهؤلاء الشباب والرجال الذين يسهرون لحماية البوابات وتأمين المرابطين فى الميدان لهم أفضل وأروع الرجال فمتى تسمع فى الاذاعة مطلوب متطوعين تجد الجميع يهرع الى المكان ليتسابق فى التطوع لأنهم فى جهاد وما أروعه من جهاد فى سبيل الله وتحرير مصر
مشهد الصلاة لن أبالغ أن اقول أنظر إلى مشهد الصلاة فى الكعبة ومشهد الصلاة فى ميدان الحرية نفس الأعداد تقريباً ومن كتر الزحام تجد الرجال يتمون صلاتهم وهم واقفون وتجد اخوتنا المسحيين يحرسوننا أثناء الصلاة .. الله أكبر عليكى يا مصر
ويا سلام لما الاذاعة بتشغل الاغانى الوطنية تلاقى الكبير والصغير بيغنى مع الاغانى والدموغ فى عينينه ومش هأخبى عليكم انا دموعى بتنهار مع كل مشهد من هذه المشاهد حتى إنى بقيت مش عايز أنام علشان أفضل متابع كل اللى بيحصل وأسجله ليكم ولكل الأجيال
كل المشاهد هنا رائعة
وتجد ترابط وحب ووئام لا يمكن أن أوصفه بمعناه الدقيق فكل المشاهد رائعة
ولا يوجد هنا قائد ولا أحزاب ولا أخوان ولا غيره كلنا واحد
وكلنا موجودين تحت مطلب واحد
الشعب يريد إسقاط النظام
أنتظرونى مع مشاهد أخرى
وأعتذر أنى لن أستطيع أن أمدكم بالصور والفيديوهات الآن بسبب سرعة الإنترنت
والصور كثيرة والحكايات أكثر فهذه هيا مصر كما عرفناها بأخلاقها وسلوكياتها
والسلام عليكم


بعض الصور سريعا






هناك تعليق واحد:

غير معرف يقول...

بجد احنا اترفع راسنا امام العالم بفضل الله ثم ابناء الوطن الغالى وانا كنت نفسى اكون معاكم بس للاسف ظروفى ماكنتش تسمح بس القلوب كانت معكم